مجمع مالك بن نبي

كان مسلما راسخ الإيمان تمكن من التحكم في المنهج العلمي الغربي المعاصر فعالج به انشغاله العميق بانحطاط الأمة الإسلامية مما جعله يبدع فكرا فريدا مبادؤه إسلامية ومنهجه علمي معاصر فتمكن باقتدار من تشخيص ظاهرة تخلف المسلمين وتصور حلولا ناجعة لها أخذت بها بعض
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  قراءة في كتاب من أجل التغيير لمالك بن نبي ............ 15

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد المالك حمروش
مدير عام
مدير عام
avatar

عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 31/03/2013

مُساهمةموضوع: قراءة في كتاب من أجل التغيير لمالك بن نبي ............ 15   الأربعاء أبريل 12, 2017 9:01 pm

01 - نحن والاستعمار
ـــــــــــــــــــــــ
حديث عن العلاقة بيننا أي شعوب العالم الثالث عامة مع الاستعمار أو الاستعمار الجديد أو الإمبريالية أو ما شئت من التسميات التي استعملت في العلاقة الجديدة القديمة بين هذه الشعوب المستقلة ظاهريا حديثا والقوى الغربية التي كانت تحتل أراضيها وتستغل خيراتها المادية والبشرية ذاك هو الموضوع الذي أثار انتباه مالك بن نبي منذ الأيام الأولى لاستقلال الجزائر وما قبلها وما بعدها من تلك البلدان المماثلة والتي أطلق عليها وقتها بلدان العالم الثالث إذ لا زال الأمر جوهريا على حاله واستعمال القوة الغاشمة في أوجه بدليل ما كان يجري في الفيتنام وما حدث في سيناء من فظائع أثناء حرب الستة أيام الشهيرة التي استعمل الكيان الصهيوني فيها كل ما يملك من أسلحة فتاكة في حرب إبادية قتلت من البشر ونكلت بما أمكنها وما سمحت به ترسانتها الرهيبة من الأسلحة الحارقة المدمرة المستوردة في الغالب هبة من أمريكا الإمبريالية والغرب الاستعماري وهكذا تستمر الهيمنة الاستعمارية كما لم تكن أيام الاحتلال المباشر مما يتطلب استعادة النظر في وهم الاستقلال؟




02 - الاستعمار وبافلوف
ــــــــــــــــــــــــــــ
صار الاستعمار الجديد القديم يجري تجارب على الشعوب ليرى ما هي أنجع السبل للسيطرة عليها واستغلالها وأوطانها تماما كما كان يفعل بافلوف في تجاربه لاختبار ردود أفعال الكلاب على منبهات معينة ومالك بصدد إعادة تقييم العلاقة بين شعوب العالم الثالث حديثة الاستقلال والاستعمار الذي صار قديما جديدا أو إمبريالية لم يجد تغييرا جوهريا في العلاقة فالعنف هو ذاته أو أخطر مما كان عندما يرى الاستعار يستعمل قنابل النابالم الحارقة في الفيتنام ولا يستثني من ذلك الأطفال المروعين الذين يكونون قد فقدوا الأهل والمأوى والمعيل وكل مقومات الاستمرار في الحياة وهي أمور لا تعني الاستعمار الجديد القديم حتى لو استبدل جلده الفرنسي بأمريكي فالقسوة واحدة والإجرام واحد والبحث عن الثراء والموقع الاستراتيجي هو كل ما يهمه ولا بأس أن يدمر في سبيل ذلك بلدانا ويشرد شعوبا ويبيد أغلبها إبادة تامة أو شبه تامة فالبحث عن العاطفة والإنسانية والخير عند الاستعمار هو بحث عن المستحيل ذاته وكل هذا يتم بعد الاستقلال الوهمي الذي يتحتم إعادة النظر فيه وتوعية الشعوب بذلك لتستعد لثورة جذرية تتحرر بها تحررا تاما حقيقيا من الهيمنة الاستعمارية الرهيبة فالآمر الآن صار ملتبسا وهناك قوى عاشقة للسلطة والمال والجاه لا تهمها شعوبها وتتحالف مع استعمار الأمس واليوم لإيهام الشعوب بالاستقلال وهو مجرد تمويه للوضع وتتضافر في ذلك مع المستعمر لاتحاد المنافع والمصالح والتلاعب من أجل ذلك بمصير الشعوب والأوطان وهو الوضع الذي انتقل فكر مالك بن نبي إليه لفضحه والتوعية به وتشخيصه ووصف سبل معالجته وقهره والانعتاق منه كما تم الانعتاق ولو الظاهري من الاحتلال المباشر السابق للاستعمار القديم الجديد!



03 - موسيقى الاستعمار
ـــــــــــــــــــــــــــ
يبدو أن الاستعمار اتجه بعد الاستقلال الظاهري لشعوب العالم الثالث إلى اتباع كل الأساليب لتخريب مجتمعاتها وتمييعها وتحريف مسارها وإفسادها وبالتالي جعلها عاجزة عن المبادرة الإصلاحية والثورية للأخذ بأسباب التطور والنهضة والازدهار لما في ذلك من خطر على مصالحه في تلك البلدان التي استطاع المحافظة على سيطرته شبه التامة عليها متجاوزا المظهر الرسمي الهش للدول الناشئة التي لم تبلغ ولم يتركها تصل درجة الدولة بأتم معنى الكلمة بل هي مجرد سلطات مسيرة تحت تأثيره وضغوطه وربما تنشد في كثير من الأحوال رضاه لأن من يقومون عليها ارتضوا أن يتحالفوا مع استعمار اليوم والأمس بحماية مصالحه والقيام بدور وكلاء له في حكم بلدانهم وشعوبهم مقابل حماية المستعمر لحكمهم ذلك الدي هو جوهريا حكمه وفي هذا السياق المغشوش المخدوع الملغم ضاعت مصالح الشعوب ونهضتها وازدهارها وراحت تتدهور ماديا ومعنويا فاقدة عناصر القوة التي مكنتها من الثورة وانتزاع الاستقلال من الاستعمار المباشر واليوم وقد فقد الغرب الاستعماري صفة القدوة عند من أخذوا مشعل تطوير العالم في شرق آسيا وانتزاع قيادته من الغرب الضال المضلل فهل تمثل هذه المبادرة التاريخية تنبيها كافيا لشعوب العالم الثالث التائهة لتدير ظهرها لمستعمرها بالأمس وتأخذ بأسباب النهضة الأصيلة التي نشأت وترعرعت وازدهرت في شرق آسيا؟ إنها فرصة عظيمة للتحرر التام من الاستعمار البغيض .. فهل تستغلها الشعوب المعذبة في الأرض؟ لو كان مالك بن نبي على قيد الحياة لارتفع صوته نداء للشعوب العربية والإسلامية لتتجه فورا للتتلمذ والتعلم من شرق آسيا الثائرة المنتصرة على الغرب الاستعماري البغيض؟!


05 -n



04 - الاستقلال المصادر
ــــــــــــــــــــــــــــ
لم ينفع تحذير العلامة مالك بن نبي ولا هزيمة يونيو 1967 النكراء بل ظل الاستعمار يعزف على أرغونه موسيقاه الحالمة المخدرة ترافقته بالرقص التائه اللذيذ النخب والسلطات وحتى الشعوب أو قطاعات واسعة منها مما مكنه من مصادرة الاستقلال وإفراغه من محتواه وظل الوضع كذلك يزداد تدهورا وانهيارا حتى بلغنا اليوم ما نحن فيه من هوان وضعف وأخطار محدقة فاغرة فاها من الداخل والخارج واتسع الخرق على الراقع ولا زلنا لم نستفق رغم الانطلاقات الرائعة لشعوب شرق آسيا التي بلغت وضعا متقدما من التفوق وراحت تطرح نفسها بديلا لقيادة العالم معتبرة الغرب الإمبريالي اللاإنساني من الماضي الذي لن يكون له حضور فاعل ومسيطر في المستقبل المنظور وهو الذي لا زلنا نحن لم نتوقف عن اعتباره القدوة الأمثل ونعطيه بكل سرور المزيد من السيطرة والمصالح والمنافع ليتمتع ونعاني الحرمان والفاقة والتعاسة رغم أننا الأولى بريادة العالم وقيادته إلى ازدهاره وسيادته في مناخ رائع من الحق والعدل والخير والإنسانية والمساواة لو لم نتخل عن إسلامنا الحقيقي الرسالي الثوري الإنساني القادر وحده على إسعاد البشرية في الدارين والذي تصرفنا معه بالتفريط كما فعلنا مع ثرواتنا البشرية والمادية التي لا زلنا نقدمها على طبق من ذهب لعدونا الاستعماري الإمبريالي مصاص الدماء الذي يريد بنا وبكل البشرية شرا مستطيرا ويعض اليد الذي أحسنت إليه بينما نقبل نحن يده التي تنكل بنا وتعذبنا في الأرض والعياذ بالله.



05 - أفروآسيا المخدر معظمها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جزء معتبر من تلك المنطقة الشاسعة صحا أهله الآسيويون بينما لا زال أغلبهم مع الأفارقة يتمايلون رقصا على أنغام الموسيقى الإمبريالية الساحرة استغفالا أو يتلوون ألما حادا من شدة اللسعة التي يكون الثعبان العازف قد لدغهم بها وهم بين هذا وذاك تميد بهم الأرض انتشاء كاذبا أو ألما بالغ العظم نفاذا .. لقد كان مالك شديد الإعجاب بثورة الصين الثقافية خاصة ويبدو أن فكره أحد مصادرها كما لو كان يتوقع تلك الصحوة الحقيقية التي حصلت في شرق آسيا والتي تتهيأ اعتمادا على نهضتها المؤسسة على القيم والأخلاق ومنها بلدان إسلامية في تلك المنطقة أو في غرب ذات القارة يتهيئون بثبات وقدرة واثقة راسخة لقيادة العالم متجاوزين أمريكا والغرب ذلك لأنهم وثنيوهم كمسلميهم أسسوا لانطلاقة حضارية متوازنة معنويا وماديا قائمة على الأخلاق والقيم القديمة الحديثة الأصيلة المعاصرة فسمحت لهم بوثبة اقتصادية انبهر لها الغرب على رأسه أمريكا وشدت أنظار العالم كله في جهاته الأربع إعجابا.



06 - الشهيد محمد مصدق
ـــــــــــــــــــــــــــــ
رفض حكم بلاده بالوكالة كما يفعل الآخرون فاغتالته المخابرات الأمريكية .. والشرح الوافي الكافي تجدونه في النص المرفق للصورة بقلم المفكر العبقري مالك بن نبي
ـــــــــــــــــــــــــــــ



07 - الجدل في طريقة التنمية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خلافات واختلافات وصراعات وأحيانا انقلابات ومواجهات عنيفة وحتى مسلحة سببها رفع شعارات مختلفة للتنمية ظاهريا والتي يقصد يقصد بها حماية مصالح معينة أو الاستحواذ على شيء ما في شتى المجالات خاصة منها المادية الاقتصادية والتجارية والثروة بأنواعها ومصادرها وقد ظلت تلك الشعارات والانتماءات والتوجهات تتصارع وتراوح مكانها ولم تضف شيئا وبقيت التنمية مجرد شعار مرفوع بطرائق متعددة مختلفة ومتصادمة أحيانا وهي المتاهة التي لا زالت مستمرة ومتدهورة بحيث تسمع جعجعة ولا ترى طحينا ولا يتجسد سوى الصراع على السلطة والاستحواذ عليها والبقاء فيها دون تداول وبالتالي سيطرة العصب المتسلطة على ما يوجد من ثروات مستغلة بشكل أو بآخر كالثروة البترولية التي تكاد تكون وحيدة بنسبة ربما تتجاوز 98% من الموارد العامة للبلاد في شتى المجالات وفي الحقيقة كل ما يحدث من ضجيج واختلافات مزعومة هو صراع حول هذا النوع من الثروة المستغلة التي تكاد تكون وحيدة بسبب انعدام النية الحقيقية الصادقة في التنمية وانعدام البرامج والمخططات والاستراتيجيات والتكوين المتخصص الفعال في شتى مجالات الإنتاج إن الأمر في حاجة إلى ثورة حقيقية على رأسها الثورة الثقافية التي تغير الذهنيات وتنتج قوى بشرية مختلفة التخصصات متكونة وقادرة على فتح أبواب جديدة وعديدة للتنمية والإنتاج والتطوير وفق خطط مدروسة مرنة واستراتيجيات واقعية فعالة يشرع في تطبيقها فورا وكل هذا في حاجة إلى تغيير سياسي ثوري يضع السلطة بين أيدي مالكها الحقيقي والشرعي وهو الشعب ليكلف بها من يشاء ويثق في كفاءته ونزاهته والتزامه حتى إذا حاد عن الطريق تم عزله واستبداله بغيره بكل يسر وبصورة فورية دون مضيعة للوقت والفرص وبهذا يمكن للوطن أن يسلك طريق التقدم الشامل والسريع ليحتل مكانه الجدير به فوق هذا الكوكب السيار ..



08 - الاستعمار يتوعد المارقين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الترغيب والترهيب والعصا لمن عصا هو منهج الاستعمار في السيطرة المباشرة أو غير المباشرة في البلدان الحديثة الاستقلال فإما أن تكون السلطة تابعة له مؤتمرة بأوامره أو تكون مارقة كما تقول أمريكا عن إيران وكوريا الشمالية ونفس الوضع قائم في معظم بلدان العالم الثالث التي لم تنطلق في التنمية والخروج من التخلف فالسلطة إما أن تكون تابعة للمتربول مؤتمرة بأوامره تتصف بالسمع والطاعة وإلا يعلن عليها الحرب على أساس أنها غير صالحة ومارقة ولا يهدأ له بال إلى أن يزيحها عن الحكم بالوكالة له حتى لو استعمل أخس الوسائل وهي جرائم الاغتيال السياسسي كما فعل مع مصدق وغيره وذلك أيضا لأن الثورات مغتالة من قبله بمشاركة السلطات الحاكمة أو الجماعات التي سيبارك توليها الحكم وبالتالي فشرعية الحاكم مستمدة ممن يحكم له بالوكالة وليست من شعبه العدو اللدود الذي يجعله تحت الرقابة المجهرية الصارمة رصدا لتحركاته السياسية مستعينا بذلك بالوسائل المتطورة لسيده وحليفه الاستعمار الجديد القديم وهكذا هو حال البلدان الحديثة الاستقلال إلا القليل النادر منها الذي سلك الطريق الصحيح بجعل الشعب هو المرجعية الوحيدة للسلطة وبالتالي تكون الحكومة حكومته التي تحميه ويحميها ويضعان اليد في اليد للسير الحثيث في طريق التنمية التي سرعان ما تثمر تقدما في شتى المجالات ويخرج الوطن من دائرة التخلف والقابلية للاستعمار ويتمتع الشعب بالاستقرار والازدهار والتطور المستمر.



09 - معزوفة الاستعمار "الويل لمن عصى"
ــــــــــــــــــــــــــ
التهديد والوعيد والموسيقى الراقصة لإغراق المستعبدين في اللهو والمجون أو النرفانا لتغييبهم في الشطحات الصوفية المخدرة تغييب المجون أو الشعوذة وإلا انطلقت الأبواق بالأصوات الزاجرة المرعبة لموسيقى التخويف والتهديد والترهييب وعلى الحكومات والجماعات وحتى الأفراد أن يختاروا ما يشاؤون إما الاستسلام الماجن أو المشعوذ وإلا فالعصا لمن عصى باستخدام كل أساليب القوة المادية والمعنوية للترهيب والتهديد والوعيد والتنفيذ إن اقتضى الأمر بكل الأساليب الرادعة سواء منها الضغط الاقتصادي والتكنولوجي والحرمان التام أو الجزئي حسب الحاجة أو إن لم ينفع ذلك بإدخال المعنيين إلى بيت الطاعة بالقوة ومنها القوة العسكرية الغاشمة التي تستعمل بلا رحمة ولا شفقة لتأتي على الأخضر واليابس وربما تطبيق سياسة الأرض المحروقة لإفناء الجزء الأكبر من شعب ما لفرض الاستسلام عليه وتسلم خيراته وثرواته البشرية والمادية دون قيد ولا شرط .. هذه هي موسيقى الاستعمار الصاخبة المزمجرة الرادعة بكل الوسائل لمن يعلن العصيان والتمرد والمروق!



10 - الاستعمار يفرض استسلاما مهذبا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يرفض الاستعمار رفضا قاطعا رفع الصوت في وجهه وإزعاجه حتى وهو يقوم بجلد ضحيته البائسة فما عليها إلا أن تصمت بأدب جم ولا تبدي حتى علامات الانزعاج إن أرادت ألا ترتفع درجة التنكيل فإنه يمنع منعا باتا الاحتجاج مهما كان لطفه وظرفه وربما يستحسن من الضحية شكر جلادها والتغني بفضله كلما زاد تعذيبه كما وكيفا وإلا فالويل لمن يرفض أو يرفع صوته المزعج أو يطالب بالمستحيل .. هكذا هو الاستعار السيطرة الكاملة لا يرضى عنها بديلا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://malekbenabbi.forumalgerie.net
 
قراءة في كتاب من أجل التغيير لمالك بن نبي ............ 15
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجمع مالك بن نبي  :: الفئة الأولى :: من أجل التغيير لمالك بن نبي .. قراءة مفسرة-
انتقل الى: